الولايات المتحدة

البيت الأبيض يعلن إجراء الانتخابات الأمريكية فى موعدها 3 نوفمبر المقبل

قال كبير موظفي البيت الأبيض مارك ميدوز، اليوم، إن الولايات المتحدة ستجري الانتخابات الرئاسية في موعدها المقرر في 3 نوفمبر دون تأجيلK وأشار ميدوز، إلى أن الرئيس دونالد ترامب كان يبدي مخاوفه بشأن التصويت الإلكتروني عندما طرح فكرة تأجيل التصويت، وقال ميدوز لشبكة تلفزيون “سي.بي.إس” الأمريكية: “سوف نُجري الانتخابات في الثالث من نوفمبر وسيفوز الرئيس ترامب “، بحسب وكالة رويترز للأنباء، وألمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس الماضى إلى تأجيل انتخابات الرئاسة، بسبب مخاوف تتعلق بفيروس كورونا المستجد الذي تجاوزت وفياته في الولايات المتحدة أكثر من 150 ألفا.

وتحدث ترامب عن مخاوفه من تزوير أصوات الناخبين‭‭ ‬‬عند التصويت عبر البريد، عبر سؤال طرحه في تغريدة له على “تويتر”، وفي سلسلة تغريدات نشرها الرئيس الأمريكي، حذر من أن التصويت عبر البريد سيؤدي إلى “انتخابات غير دقيقة واحتيالية في تاريخ الولايات المتحدة”، معتبرا أن الأمر سيكون “محرجا” لبلاده، وتساءل ترامب بشأن ما إذا كان يجب إرجاء الانتخابات ما لم يكن بإمكان المواطنين التصويت بشكل صحيح وآمن، ويأتي تلميح ترامب تزامنا مع دخول الولايات المتحدة رسمياً في ركود اقتصادي بعد فصلين متتاليين من تراجع النمو.

كما يأتي في ظل انتقادات لطريقة إدارة فريق ترامب لأزمة فيروس كورونا، وصدور استطلاعات حديثة تظهر تقدم منافسه الديمقراطي جو بايدن في عدة ولايات مهمة، غير أن الرئيس البالغ من العمر 74 عاما، أعرب عن ثقته قبل أيام، بـ”الغالبية الصامتة” في الانتخابات، وقال إن بايدن “لا يملك أي شيء”، واعدا بإظهار زيف استطلاعات الرأي، وأظهرت استطلاعات للرأي نشرتها شبكتا “إن بي سي” و”سي إن إن”، الأحد الماضي، تصدر بايدن في ثلاث ولايات فاز فيها ترامب في انتخابات 2016، وهي فلوريدا وأريزونا وميشيغن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق