العرب والعالم

الرئيس السوداني يعلن استعداده لتسليم السلطة للشباب

طالب الرئيس السوداني عمر البشير اليوم الأربعاء، الشباب في بلاده بتوحيد وتنظيم صفوفهم، معربًا عن استعداده لتسليم السلطة إليهم.

جاء ذلك في كلمة ألقاها البشير خلال تجمع جماهيري شارك فيه الآلاف في الساحة الخضراء في العاصمة الخرطوم، استجابة لدعوة من أحزاب الحوار الوطني، بما فيها حزب “المؤتمر الوطني” الحاكم، تحت مسمى “نفرة السلام والتأييد”.

وفي كلمته، قال الرئيس السوداني: “أوجه رسالة للشباب وحّدوا صفوفكم وجهزوا أنفسكم، نحن جاهزون لتسليمكم السلطة”، مؤكدًا على “ضرورة أن يسلك من يريد السلطة طريقًا واحدًا هو انتخابات 2020”.

وعاد البشير مجددًا إلى الحديث عن تعرض السودان لمؤامرات خلال الفترة الماضية، وقال: “هناك من تآمروا ويريدون تركيع السودان بقليل من الدولارات والقمح، وبشروط بسيطة لحل المشاكل، لكن كرامة وعزة السودان أغلى من الدولار”، دون تقديم تفاصيل أخرى بهذا الصدد”، مضيفًا، “أوجه رسالة لكل من يظن أن السودان سينهار: السودان لن يلحق بالدول التي انهارت”، لافتًا إلى أنه “يوجد تآمر على السودان وسنظل واقفين وسنموت واقفين”.

وحول الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ 23 يومًا تنديدًا بالأحوال المعيشية السيئة، التي شهدت أعمال عنف وتخريب، قال الرئيس السوداني إن “كل من يخرب ويحرق ويدمر ممتلكات الدولة والشعب سنحسمه (أي لن نتركهم يخربون)”.

وشدد على أن حكومته “ستحمى الشعب وممتلكاته ولن تفرط فيها”، قائلًا “نشكر الجيش السوداني لحفظه أمن البلاد، والشرطة والأمن لحسمهم للمخربين”.

كما قدم البشير شكره للدول الصديقة التي وقفت إلى جانب بلاده، وخص بالذكر منها روسيا والصين والإمارات والكويت وقطر.

ورفع المتظاهرون في التجمع الجماهيري لافتات مؤيدة للرئيس السوداني، حملت بعضها عبارات من قبيل ” تقعد بس”، في شعار مضاد للمحتجين الذين رفعوا في التظاهرات شعار “تسقط بس”.

من جانبه، أكد رئيس اللجنة المنظمة للتجمع الجماهيري، وزير العمل والإصلاح الإداري، بحر إدريس أبو قردة، أن جموع الشعب السوداني التي جاءت للحشد اليوم، تعبر عن تمساكها بالوحدة والحوار لأجل السلام وليس بالتخريب والتدمير.

والثلاثاء، أعلن “تجمع المهنيين السودانيين (جهة نقابية غير حكومية تضم أطباء ومعلمين ومهندسين) أن مظاهرات أهالي ولاية القضارف، استطاعت الوصول إلى برلمان الولاية وتلاوة مذكرة تطالب البشير بالتنحي.

ويشهد السودان منذ 19 ديسمبر الماضي، احتجاجات منددة بتدهور الأوضاع المعيشية عمت عدة مدن بينها الخرطوم، وشهد بعضها أعمال عنف، أسفرت عن سقوط 19 قتيلًا وفق الحكومة، في حين تقول منظمة العفو الدولية إن عدد القتلى 37.

وفي 31 من الشهر نفسه، أصدر الرئيس السوداني قرارًا جمهوريًا بتشكيل لجنة تقصي حقائق حول الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد، برئاسة وزير العدل محمد أحمد سالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
بايدن يصدر عفوا عن جميع الأمريكيين المدانين بحيازة الماريجوانا سيارة شرطة تصدم المارة وتصيب 10 أشخاص في برونكس بنيويورك نيوجيرسي ترفع الحد الأدنى للأجور اعتباراً من 1 يناير 2023 أسعار البنزين ترتفع مرة أخرى في جميع أنحاء الولايات المتحدة نيويورك تدعم التاكسي الأصفر في مواجهة «أوبر» وتقدم 225 مليون دولار للسائقين 48 ألف أمريكي ينهون حياتهم خلال عام واحد اعتقال رجل التقطته كاميرا يتبول على قبر زوجته السابقة في نيويورك بالفيديو.. رجل ينهي حياة آخر لأنه لم يشكره على فتح باب المتجر له في بروكلين يونايتد إيرلاينز توقف رحلاتها في مطار جون كينيدي بنيويورك بدءًا من 29 أكتوبر ارتفاع أعداد الوفيات الناجمة عن إعصار «إيان» في فلوريدا إعصار «إيان» .. مليون منزل في فلوريدا بدون كهرباء إصابة 6 أشخاص على الأقل في إطلاق نار داخل مدرسة في كاليفورنيا استطلاع: 23% من الأمريكيين راضون عن الكونغرس أسعار البنزين ترتفع من جديد في عدد من الولايات الأمريكية سحب أحد معقمات اليدين من الأسواق الأمريكية لاحتوائه على مادة مسرطنة الأمريكيون على موعد مع شتاء باهظ التكلفة وتوقعات بارتفاع فواتير التدفئة والكهرباء شركة ملابس GAP تلغي مئات الوظائف وسط انخفاض المبيعات ارتفاع أسعار البقالة في أمريكا إلى أعلى مستوى لها منذ 43 عام شركة Nissan تسحب أكثر من 100 ألف سيارة في أمريكا بسبب مشاكل في الفرامل شاب يعترف بذبح والدته وإلقاء جثتها في القمامة للحصول على ثروتها في نيويورك