News tickerالعرب والعالمتكنولوجيا

كمبيوتر عملاق يتنبأ بأحداث تؤدي إلى فناء البشرية

 

أجرى كمبيوتر “عملاق” فائق السرعة تجربة استثنائية على نهاية الأرض، وأوضح أن الأرض تتجه نحو ضربة ثلاثية ستقود إلى فناء البشرية.

 

ونشرت مجلة Nature Geoscience دراسة تتنبأ بأن مزيجا من نقص الإمدادات الغذائية، وارتفاع منسوب مياه البحار، وتزايد حرارة مناطق من الكوكب بدرجة لا تسمح بالعيش فيها، سيؤدي في نهاية المطاف إلى انقراض جميع الثدييات تقريبا، بما في ذلك البشر.

 

اصطدام جميع القارات

والسيناريو المروع، الذي تنبأ به الكمبيوتر العملاق، سوف يكون ناجما عن اصطدام جميع القارات ببعضها لتشكل كتلة أرضية عملاقة واحدة.

 

وتوقع الكمبيوتر العملاق أن هذه القارة العملاقة الحارة والجافة وغير الصالحة للسكن إلى حد كبير لن تحدث قبل 250 مليون سنة من الآن.

 

وبحلول هذه المرحلة في المستقبل، ستكون الشمس أكثر سطوعا وسترتفع حرارة الأرض أكثر، بينما سيؤدي تكوين القارة العملاقة إلى ثورانات بركانية أكثر تكرارا، ستنتج انبعاثات عالية من ثاني أكسيد الكربون (CO2).

 

وسيؤدي هذا معا إلى أن تتراوح درجة حرارة الأرض بين 40 إلى 50 درجة مئوية.

 

سوف يموت البشر

وقال المؤلف الرئيسي الدكتور ألكسندر فارنسورث، من جامعة بريستول: “إن القارة العملاقة الناشئة ستخلق بشكل فعال ضربة ثلاثية، تشمل تأثير القارية، والشمس الأكثر سخونة، والمزيد من ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، وزيادة الحرارة في جزء كبير من الكوكب”.

 

وتعد قارية المناخ أحد العوامل التي تؤثر على المناخ اعتمادا على بعد المناطق عن البحر.

اقرأ أيضًا  هل ينتقل فيروس كورونا عن طريق البضائع الصينية؟.. «علي إكسبريس» يجيب

 

ويوضح الدكتور فارنسورث: “النتيجة هي بيئة معادية في الغالب خالية من مصادر الغذاء والماء للثدييات. وسوف يموت البشر، إلى جانب العديد من الأنواع الأخرى، بسبب عدم قدرتهم على التخلص من هذه الحرارة من خلال العرق، وتبريد أجسادهم”.

 

وقام الفريق الدولي من العلماء بتطبيق نماذج مناخية، ومحاكاة اتجاهات درجة الحرارة والرياح والأمطار والرطوبة للقارة العملاقة التالية.

 

الصفائح التكتونية

ولتقدير المستوى المستقبلي لثاني أكسيد الكربون، استخدم الفريق نماذج لحركة الصفائح التكتونية، وكيمياء المحيطات وعلم الأحياء، لرسم مدخلات ومخرجات الغاز.

 

ويتنبأ النموذج أنه عندما تتشكل القارة العملاقة التي تسمى بانجيا ألتيما، فإن ما بين 8% إلى 16% فقط من الأرض ستكون صالحة للسكن للثدييات.

 

ويوضح العلماء أنه على الرغم من أن الأرض ستظل في “المنطقة الصالحة للسكن” خلال 250 مليون سنة، إلا أن المستويات الأعلى من ثاني أكسيد الكربون ستجعل معظم أنحاء العالم غير صالحة للسكن.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
آبل تخطط للاعتماد على الذكاء الاصطناعي لتلخيص إشعارات الهواتف خطوط Frontier الجوية الأمريكية تلغي رسوم التغيير على التذاكر تفكيك عصابة سرقت سيارات في ميشيغان بقيمة 8 ملايين دولار ثعلب يهاجم زوجين في غابة بولاية بنيو هامبشاير ملاكم أمريكي يتعرض لموقف كوميدي في الرياض.. فقد هاتفه مرتين وعثر عليه رونالدو أمريكي يحصل على الشهادة الثانوية في سن الـ 98 عاماً من دار المُسنين أمريكي أسود بعمر 90 عاما يصل الفضاء بعد 63 سنة من التأجيل صانعة محتوى أمريكية تتعرض للتنمر بسبب جمع تبرعات لصالح الأطفال 14 منتجا صينيا تحت مقصلة الرسوم الأمريكية بعد وفاة الرئيس الإيراني.. من هو محمد مخبر خليفة إبراهيم رئيسي المتوقع؟ تحذير أمريكي من هجمات سيبرانية تستغل ثغرة في شبكات المحمول التفاصيل الكاملة لحادث تحطم مروحية الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ضبط تمساح في طريقه إلى مدرسة بولاية فلوريدا الفنانة المصرية غادة عبد الرازق تتصدر شاشات العرض في نيويورك يسعى لتمديد فترة الرئاسة إلى 3 ولايات.. حلم ترامب يصطدم بالدستور ولاية ألاسكا الأمريكية تعرضت لهزة أرضية بقوة 4.5 درجات ترامب يصف بايدن بـ "أسوأ" رئيس في تاريخ الولايات المتحدة سحب منتج "رقائق بطاطس حارة" من ولاية ماساتشوستس بعد تسببه في وفاة مراهق بايدن يواجه علامات تحذيرية من ناخبي ولاية بنسلفانيا ملياردير أمريكي يؤسس ائتلافا لشراء عمليات "تيك توك" في الولايات المتحدة