أخبارالجالية العربية

محامي طالب سعودي موقوف بنيومكسيكو: جنسية موكلي وراء اعتقاله

قال محامي الدفاع عن الطالب السعودي حسن القحطاني الموقوف في ولاية نيومكسيكو الأمريكية، إن موكله ربما تم اعتقاله بسبب جنسيته.

وكان الطالب السعودي حسن القحطاني البالغ من العمر 27 عامًا قد اعتقل قبل يوم واحد من حفل تخرجه في الهندسة الميكانيكية من جامعة نيومكسيكو، ووجهت له تهمة حيازة سلاح ناري، بالإضافة إلى تهمة خطيرة أخرى وهي أنه كان لديه قائمة بأشخاص يخطط لقتلهم، ومن بينهم أساتذة في الجامعة بحسب وسائل إعلام أمريكية.

وقال جويل مايرز، محامي الدفاع عن القحطاني: “لا يمكنني إلا أن أتكهن بأن المناخ الحالي المحيط بأشخاص من مسقط رأس موكلي قد أثر في قرار توقيفه”.

وأضاف: “عمل موكلي بجد للحصول على شهادته وبسبب التوقيت الغريب لاعتقاله ، فهو غير قادر على استلام  شهادته. ولن تتمكن أسرته من مشاهدة هذه المناسبة الهامة. بدلاً من رؤيته يعبر المسرح لاستلام شهادته سوف يرونه مقيدًا بالأغلال أمام قاض فيدرالي”.

وقال مايرز إن القحطاني وصل إلى الولايات المتحدة بتأشيرة طالب ويعيش مع زوجته سييرا شيفر وهي مواطنة أمريكية.

وعلى الرغم من أن إفادة النيابة العامة تشير إلى شيفر باعتيارها صديقة القحطاني، إلا أن مايرز يقول إن القحطاني تزوج شيفر في عام 2016.

وقال مايرز ، إن أياً منهما ليس له تاريخ إجرامي.

وأضاف المحامي أنه عندما صادر عملاء اتحاديون المسدس في منزل الزوجين، لم يكن القحطاني متواجدًا حينها في المنزل، وفي البداية قالت شيفر إنها لم تشتر أو تمتلك سلاحًا ناريًا، لكنها عدلت في وقت لاحق أقوالها لتؤكد أن  السلاح الناري كان لها. رغم أنها لم تتمكن من تحديد نوع المسدس أو طرازه أو عياره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق