منوعات

بالفيديو.. راكب غريب يثير الذعر في عربة مترو ببوسطن ويستقر في حضن رجل

دخل راكب مثير للاندهاش في عربة ركاب مترو في مدينة بوسطن الأميركية، الأمر الذي أثار مخاوف بعض الناس في البداية، لكنه هدأ من روعهم حينما دخل برضا منه في حضن راكب بشري.

وقال الركاب إن سنجابا دخل عربة بالخط الأحمر صباح الاثنين في محطة فوق الأرض، ما دفع بعض الركاب إلى القفز فوق مقاعدهم.

نشرت الراكبة روزان فولي، المديرة التنفيذية للجنة معالم بوسطن، على موقع تويتر صورة للسنجاب مستلقيا على ذراع أحد الركاب.

وذكرت لموقع بوسطن.كوم أن شخصا حاول إطعام القارض قطعة من كعك الغرنولا.

ترك الركاب الراكب القارض في محطة أخرى فوق الأرض.

أشادت ليزا باتيستون المتحدثة باسم هيئة النقل في ماساتشوستس باي بلطف الركاب لكنها حذرت من التفاعل مع الحيوانات البرية في القطار.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
تعرف على أول سيدة تتولى مسؤولية قطاع خفر السواحل في نيويورك بعد اعلان بيانات التوظيف الأمريكية.. الدولار يهبط لأدنى مستوياته تفاصيل جديدة في مقتل فلويد تعلنها هيئة المحلفين خريطة مباشرة لمسار الصاروخ الصيني الطائش قبل سقوطه على الأرض للمرة الأولى.. انخفاض عدد السكان في كاليفورنيا نيويورك تايمز.. وفاة 2700 سجين بكورونا في السجون الأمريكية الولايات المتحدة تسمح للمسافرين إليها باستخدام فحوص ذاتية لإثبات الخلو من كورونا انتعاش إيجارات المنازل الفاخرة في نيويورك لتتفوق على لندن «أف بي آي» يعتمد استراتيجية جديدة لمكافحة جرائم الكراهية تلميذة بالصف السادس الابتدائي تطلق النار وتصيب 3 أشخاص في ولاية أيداهو هل ستترك المتحدثة باسم بايدن منصبها قريبا؟ فوكس نيوز: وفاة 3 الآف أمريكي بعد تلقيهم لقاحات كورونا بعد تطعيم أكثر من 100 مليون شخص مجلس النواب بساوث كارولينا: الموافقة على قانون الاعدام رميا بالرصاص مرض غامض يصيب المخ ويُحيّر الأطباء في كندا أقوى خصوم نتنياهو.. معلومات عن يائير لابيد المكلف بتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة استقالة صحافية في "نيويورك بوست" لتزييفها قصة عن كامالا هاريس 45 ألف متطوع لقتل ثيران البيسون في الولايات المتحدة الجيش الأمريكي يعلق على أزمة الصاروخ الصيني المرتقب سقوطه على الأرض حريق هائل في منشأة للنفايات يعطل حركة القطارات في لونغ آيلاند بنيويورك مجلس الإشراف على فيسبوك يثبت قرار إغلاق حساب دونالد ترامب
%d مدونون معجبون بهذه: