نيويورك اليوم

اختفاء القط Big Sexy في نيويورك يقلب وسائل الاعلام.. ما قصته؟

آمال أحمد – نيويورك نيوز

أثار اختفاء القط Big Sexy اهتماما واسعا في وسائل الاعلام، لدرجة أنها تعتزم نشر الخبر في الطبعة الجديدة لجريدة مدينة نيويورك الداخلية.

اعربت ليزلي سيلبرت صاحبة القط المحبوب عن حزنها وقلقها البالغين إثر اختفاء قطها المدلل ذو الشعر الأسود الطويل، نتيجة حالة الذعر التي انتابته أثناء جلسة التصوير مع الأبطال من رجال الاطفاء في إدارة مكافحة الحرائق في مدينة نيويورك (FDNY).

وتقول سيلبرت: “حظي هذا الخبر باهتمام اعلامي بالغ يفوق عدد المشاهدات للقطة  الشهيرة “كيتي”، لكنني أشعر بالحزن والأسى لفقده كما يملأني الأمل لرؤيته ثانية، وأرجو أن يكون بخير في مكان آمن خالي من المعاناة”.

وتابعت: “يختلج صدري شعورا باليأس يدمي القلب، فهو مخلوق ضعيف مسكين لا يستطيع الكلام ليخبرني بأنه بخير وفي مكان أفضل، كم أتعذب لأجله ولا اتخيل معاناته من الجوع والبرد،”.  

تأتي تفاصيل الواقعة عندما ظهر Buddy وهو الاسم الحقيقي للقط، أمام الكاميرات بصحبة رجل من رجال الاطفاء، ثم اختفى فجأة تحت سيارة الاطفاء، ويُعتقد أنه سقط وتوارى داخل محطة الاطفاء في نهاية الأمر.   

وقال المتحدث باسم ادارة مكافحة الحرائق: “سنعرض صور مميزة لرجال الإطفاء والفنيين الطبيين في قسم الطوارئ مع الحيوانات الأليفة المعتمدة من مراكز رعاية الحيوان في مدينة نيويورك العام 2020، ويتوقع كذلك تصوير سبع كلاب وخمس قطط مع رجال ونساء من الإدارة العام المقبل، وستذهب العائدات لصالح مؤسسة FDNY  ومراكز رعاية الحيوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق