الولايات المتحدة

صحفية تستأنف ملاحقتها لترامب وتتهمه باغتصابها بعد خسارته الرئاسة

وكالات/ بلومبرج

حثت صحفية أمريكية المحاكم الفيدرالية على إبقاء الدعوى القضائية التي رفعتها ضد الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، وتتهمه فيها باغتصابها، بالإبقاء عليها قائمة وعدم إسقاطها.

وبحسب وكالة “بلومبرج” الأمريكية، فقد طلبت الصحفية، إي جين كارول، من محكمة الاستئناف في مانهاتن تأكيد استنتاج القاضي بأن ترامب لم يكن يتصرف في نطاق مكتبه كرئيس عندما زُعم أنه قام بتشويه سمعتها.

وكانت كارول اتهمت ترامب في دعواها القضائية، بالتشهير بها عندما نفى اعتدائه الجنسي عليها في منتصف تسعينيات القرن الماضي.
وفي الصيف الماضي، تصدرت كاتبة المقال السابقة في مجلة “إيل” وسائل الإعلام عندما نشرت خبرا عبر حساب على مواقع التواصل الاجتماعي تتهم فيه ترامب باغتصابها في غرفة ملابس محل “بيرغدورف غودمان” في منتصف التسعينيات.

ودافع الرئيس السابق عن القضية في البداية كفرد خاص، ثم حاولت وزارة العدل إضفاء صفة رئيس الولايات المتحدة على ترامب في القضية، بحجة أن دعوى إي جين كارول كانت في الواقع ضد مسؤول فيدرالي وليس مواطنا عاديا.

وفي شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، رفض قاضي فيدرالي جهود وزارة العدل لاستبدال ترامب بصفته المدعى عليه، وفتح إمكانية مقاضاة ترامب شخصيا بشأن هذه المسألة.

وفي يناير/ كانون الثاني، استأنفت وزارة العدل تحت رئاسة ترامب هذا الحكم، وقالت إنه لا ينبغي إجبار الرئيس السابق على الدفاع عن نفسه كفرد في دعوى التشهير.

وكتبت إي جين كارول في مدونة لها، اليوم السبت: “في الخريف الماضي تدخلت وزارة العدل التابعة لترامب وحاولت إبطال الدعوى القضائية في المحكمة الفيدرالية، لكنه خسر، ثم قبل أسبوع واحد فقط من تنصيب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، انضم محامو ترامب الخاصون ووزارة العدل إلى قواهم للدفاع في الاستئناف بشأن وصف ترامب لي بأنني “كاذبة قبيحة جدا لم تتعرض للاغتصاب”.

ومضت كارول تقول إن الادعاء بأن ترامب أدلى بهذه التصريحات بصفته الرسمية “مسيء” لها وكذلك لضحايا الاعتداء الجنسي وللرئيس الأمريكي، جو بايدن.

وأضافت كارول: “أنا واثقة من أن الدائرة الثانية ستوضح أنه لا يوجد رئيس بما في ذلك دونالد ترامب من الممكن أن يفلت من العقاب بتهمة تشويه سمعة امرأة اعتدى عليها جنسيا”.
ونفى ترامب اتهام كارول باغتصابها، وقال إنها كانت تحاول “بيع كتاب” وزعم أنه لم يلتقها قط، لكن في وقت لاحق طرحت كارول صورا لهما في إحدى الحفلات.

وذكرت وكالة “بلومبرج” أن محكمة الاستئناف ستحدد الآن ما إذا كان الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، يتصرف كموظف فيدرالي، وما إذا كان يتصرف في نطاق صلاحياته عندما أدلى بالتعليقات المسيئة لكارول.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
تعرف على أول سيدة تتولى مسؤولية قطاع خفر السواحل في نيويورك بعد اعلان بيانات التوظيف الأمريكية.. الدولار يهبط لأدنى مستوياته تفاصيل جديدة في مقتل فلويد تعلنها هيئة المحلفين خريطة مباشرة لمسار الصاروخ الصيني الطائش قبل سقوطه على الأرض للمرة الأولى.. انخفاض عدد السكان في كاليفورنيا نيويورك تايمز.. وفاة 2700 سجين بكورونا في السجون الأمريكية الولايات المتحدة تسمح للمسافرين إليها باستخدام فحوص ذاتية لإثبات الخلو من كورونا انتعاش إيجارات المنازل الفاخرة في نيويورك لتتفوق على لندن «أف بي آي» يعتمد استراتيجية جديدة لمكافحة جرائم الكراهية تلميذة بالصف السادس الابتدائي تطلق النار وتصيب 3 أشخاص في ولاية أيداهو هل ستترك المتحدثة باسم بايدن منصبها قريبا؟ فوكس نيوز: وفاة 3 الآف أمريكي بعد تلقيهم لقاحات كورونا بعد تطعيم أكثر من 100 مليون شخص مجلس النواب بساوث كارولينا: الموافقة على قانون الاعدام رميا بالرصاص مرض غامض يصيب المخ ويُحيّر الأطباء في كندا أقوى خصوم نتنياهو.. معلومات عن يائير لابيد المكلف بتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة استقالة صحافية في "نيويورك بوست" لتزييفها قصة عن كامالا هاريس 45 ألف متطوع لقتل ثيران البيسون في الولايات المتحدة الجيش الأمريكي يعلق على أزمة الصاروخ الصيني المرتقب سقوطه على الأرض حريق هائل في منشأة للنفايات يعطل حركة القطارات في لونغ آيلاند بنيويورك مجلس الإشراف على فيسبوك يثبت قرار إغلاق حساب دونالد ترامب
%d مدونون معجبون بهذه: