أخبارنيويورك اليوم

والدة المتهم بقتل 4 مشردين بمانهاتن تكشف تفاصيل الجريمة

قالت امرأة تدعى “فيوراليزا رودريجز”، إن ابنها الذي دبر حادث مآساوي وقع بالأمس عندما استهدف أربعة مشردين وقتلهم أثناء نومهم، يعاني من اضطرابات شديدة ومدمن مخدرات واعتاد سرقة الأسرة والاعتداء عليها.

وبحسب “نيويورك دايلي نيوز”، فإن الأم انفجرت في البكاء بعد أن عملت أن ابنها الأكبر المختل تم ضبطه، بسبب الحادث الوحشي الذي أقبل عليه في الحي الصيني.

وأضافت :” يا إلهي.. يارب ساعدني على مواجهة تلك الكارثة”.

وذكرت شرطة نيويورك أن “راندي سانتوس” 24 عامًا، قام بضرب خمسة رجال مشردين أثناء نومهم حتى أردى 4 منهم قتلى.

وقالت رودريجيز البالغة من العمر 55 عامًا إنها لم تصدق أبدًا أن ابنها راندي ، على الرغم من مشاكله العديدة ، قد يودي بحياة شخص ما.

 

وتابعت: “لم أكن أعتقد مطلقًا أنه سيقتل شخصًا ما” ، مضيفة “لقد كنت خائفة منه”.

 

وفقًا لأفراد الأسرة، بدأ راندي رودريجيز سانتوس في تعاطي المخدرات عندما وصل إلى نيويورك من جمهورية الدومينيكان التي ينتمون إليها منذ حوالي أربع سنوات.

و سرعان ما تحول إلى العنف وكسر أنف جده في حادثة وقعت عام 2016، واقتحم يوم الاثنين الماضي منزل العائلة لسرقة ساعة وهاتف وثلاثة شواحن هاتفية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق