نيويورك اليوم

عمال أمازون في ستاتن آيلاند يستعدون للإضراب عن العمل

يعتزم نحو 100 شخص من عمال أحد مستودعات شركة أمازون في منطقة ستاتن أيلاند في نيويورك، تنفيذ إضراب صباح يوم غد الاثنين للمطالبة بإغلاق تلك المنشأة لتطهيرها، والمطالبة بدفع أجور الموظفين أثناء فترة إغلاقها.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأحد عن نبأ لشبكة “تلفزيون سى إن بى سى ” الأمريكية بأن العمال يخططون لوقف جميع العمليات إلى حين تلبية مطالبهم.
يشار إلى أن شركة أمازون قررت الإبقاء على تلك المنشأة مفتوحة رغم إصابة موظف بفيروس كورونا الأسبوع الماضي.

ولم تعلق شركة أمازون على خطط الإضراب.

ومع انتشار فيروس كورونا حول العالم، خسر ملايين الأشخاص وظائفهم، فيما خسرت أسواق الأسهم تريليونات الدولارات، إلا أن الأمر كان مختلفا تماما بالنسبة لجيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون، الذي زادت ثروته بـ 5.5 مليار دولار منذ بداية هذا العام، بحسب صحيفة الغارديان.

واستطاع بيزوس تحقيق مكاسب كبيرة بعد نجاحه في بيع وشراء الأسهم الأميركية في التوقيت الصحيح.

وارتفعت ثروة أغنى شخص في العالم بـ 3.9 مليار دولار يوم الخميس الماضي، لتصل إلى 120 مليار دولار. وتكفي هذه الثروة لشراء 188 ألف سبيكة ذهبية.

واستفاد بيزوس من أفضل ثلاثة أيام في أداء البورصة الأميركية الأسبوع الماضي منذ العام 1933، الأمر الذي ساعد سهم أمازون على استرداد جميع خسائره تقريبا هذا الشهر من جراء كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق